الدوليةایران

الزوارق الإسرائيلية تطلق النار على الصيادين الفلسطينيين

أفادت المجموعة الدولية لوكالة أنباء فارس ، مساء الأحد ، بتوقيت طهران ، أن سفن البحرية الإسرائيلية أطلقت النار على قوارب الصيادين الفلسطينيين في شمال غزة.

وبحسب وكالة الأنباء “وفاأطلقت الزوارق الصهيونية النار على زوارق فلسطينية مسافرة في المنطقة السودانية شمال غزة. كانت المراكب تبحر في منطقة صيد مخصصة في قطاع غزة ، ولحسن الحظ لم يصب الصيادون الفلسطينيون في إطلاق النار.

وتقوم القوات الصهيونية باستمرار بمضايقة الصيادين والمزارعين في المناطق الحدودية ومنعهم من الكسب. يفرض النظام الإسرائيلي حصارًا أكثر صرامة منذ عام 2007 بعد فوز حماس في انتخابات برلمانية ديمقراطية واستيلائها على السلطة في القطاع.

كما أصدرت قيادة الجيش اللبناني بيانا يوم الأحد قالت فيه إن سبع سفن تابعة للبحرية الإسرائيلية انتهكت المجال الجوي للبلاد سبع مرات.

وبحسب موقع الشبكة الإخبارية «MTVوقال بيان صادر عن قيادة الجيش اللبناني: “في 25 كانون الأول 2021 (السبت 4 كانون الأول) بين الساعة 5:20 والساعة 21:48 ، ارتكبت زوارق إسرائيلية سبع خروقات في المياه الإقليمية اللبنانية قرب رأس الناقورة حتى تم تسجيل مسافة أقصاها 462 “مترا”.

واضاف البيان ان “بعض السفن الاسرائيلية اطلقت عدة رشقات نارية على المنطقة البحرية” ، لافتا الى ان هذه الخروقات ابلغت لقوات الامم المتحدة في جنوب لبنان وتجري ملاحقتها.

أنشأت الأمم المتحدة ما يسمى بـ “الخط الأزرق” عام 2000 بين لبنان المحتل وفلسطين. هذا الخط لا يتوافق تمامًا مع الحدود الرسمية وقد حاولت قوات النظام الإسرائيلي عبوره عدة مرات ، الأمر الذي خلق توترات على جانبي هذا الخط.

كرر الأمين العام للأمم المتحدة مؤخرًا قلقه من تصعيد التوترات بين لبنان والنظام الصهيوني. وقال مكتب الأمين العام للأمم المتحدة أثينا غوتيريش في بيان إن “الأمين العام يشعر بقلق عميق إزاء تصاعد التوترات الحدودية بين إسرائيل ولبنان ، بما في ذلك إطلاق صواريخ وضربات جوية من الجانبين”.

ودعا الأمين العام إلى أقصى درجات ضبط النفس والتعاون مع قوة الأمم المتحدة لحفظ السلام (اليونيفيل) لتجنب أي صراع آخر.

نهاية الرسالة.



اقترح هذا للصفحة الأولى

.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى