اقتصاديةاقتصاديةالإسكانالإسكان

20 بنكا ليس لها نصيب في سداد التسهيلات السكنية – تجارت نيوز

وبحسب “تجارت نيوز” ، فقد اضطر 27 مصرفاً بالدولة إلى دفع 360 ألف مليار تومان تسهيلات لخطة الحركة الوطنية للإسكان في العام الماضي.

ألزم قانون القفزة في إنتاج وتوريد المساكن البنوك والمؤسسات المالية بدفع ما يعادل 20٪ سنويًا من تسهيلات الدفع للجهاز المصرفي لقطاع الإسكان (الحركة الوطنية للإسكان). وفي العام الأول ، تم الإعلان عن هذا الرقم بـ 360 ألف مليار تومان ، كان على البنوك والمؤسسات المالية والائتمانية سدادها حسب الحصة المعتبرة لها.

وبحسب إحصائيات الشبكة المصرفية ، ففي العام الأول من تطبيق قانون قفزة الإنتاج السكني ، أي من سبتمبر من العام الماضي إلى سبتمبر من العام الجاري ، تم سداد حوالي 3760 مليار تومان من التسهيلات من قبل البنوك و المؤسسات المالية والائتمانية التي إذا حسبنا حصة 20٪ من قطاع الإسكان حوالي 752 ألف مليار تومان.

نسبة الصفر في المائة من أداء 20 مصرفاً ومؤسسة ائتمانية

وبحسب الإحصائيات ، خلال العام المنتهي في 31 سبتمبر من العام الجاري ، دفع 27 مصرفاً ومؤسسة ائتمانية 18.400 مليار تومان لصالح الحركة الوطنية للإسكان ، أي 5.1٪ من مهمة 360 ألف تومان.

وذلك بالرغم من أن أداء 20 مصرفاً ومؤسسة ائتمانية في سداد تسهيلات الحركة الوطنية للإسكان خلال عام واحد (سبتمبر 1400 حتى سبتمبر 1401) كان صفراً.

بناءً على ذلك ، بنك سامان ، بنك كيريبين ، بنك الاقتصاد الجديد ، بنك باسارجاد ، بنك سينا ​​، كابيتال بنك ، داي بنك ، بنك أينده ، بنك شهر ، بنك السياحة ، بنك الشرق الأوسط ، البنك العقاري الإيراني ، بنك التنمية التعاوني ، بنك رفاه ، بنك سبه ، وبنك الزراعة ، وبنك الصادرات ، وبنك نور للأمم المتحدة وبنك نور. وعلى الرغم من الحصة القانونية ، إلا أنهم لم يدفعوا التسهيلات في الخطة الوطنية لحركة الإسكان.

حصل بنك مسكن ، كبنك متخصص في قطاع الإسكان ، على حصة قدرها 63 ألف مليار تومان لسداد أقساط القروض في الحركة الوطنية للإسكان. في الفترة المذكورة وقع هذا البنك حوالي 50 ألف مليار تومان من تسهيلات الخطة المذكورة ، أي ما يعادل حوالي 80٪ من الحصة ، وخلال هذه الفترة دفع هذا البنك 18 ألف و 300 مليار تومان. مرفق الحركة الوطنية للإسكان.

كما دفع بنك ملي وميلات وتجارة 4 مليارات تومان و 100 مليار و 7 مليارات تومان مقابل التسهيلات السكنية من سبتمبر من العام الماضي إلى سبتمبر من هذا العام. 2 كان بنك الصناعة والتعدين وتنمية الصادرات في إيران هو البنوك الوحيدة التي دفعت كل حصة التسهيلات المتأخرة ؛ دفعت هذه البنوك ما مجموعه 150 مليار تومان ، أي 75 مليار تومان لكل منها.

مصدر: تسنيم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى